الجمعة 17 يناير 2020 04:36 م

أعلن الاتحاد الجزائري لكرة القدم رفضه، وتنديده، بإقامة كأس أمم أفريقيا داخل الصالات 2020 بمدينة العيون "المحتلة من طرف المغرب".

وتعتبر الجزائر مدينة العيون أرضا محتلة تابعة لجمهورية الصحراء الغربية، ودائما ما كانت أنديتها ترفض المشاركة في المسابقات الأفريقية المقامة على الأراضي الصحراوية المحتلة.

ويسيطر التوتر الشديد على العلاقات السياسية بين الجزائر والمغرب منذ 1994، بسبب قضية الصحراء الغربية.

وقال الاتحاد الجزائري في بيان له، اليوم الجمعة، إنه أبلغ، رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم (كاف) في رسالة رسمية، تنديده ورفضه لإقامة بطولة أمم أفريقيا داخل الصالات بمدينة العيون.

واعتبر الاتحاد الجزائري أن مثل هذا القرار من شأنه أن يثير الانقسام داخل عائلة الاتحاد الأفريقي، داعيا إلى اعادة النظر في تنظيم البطولة بمدينة العيون المحتلة حتى لا يؤيد الكاف سياسة الأمر الواقع.

كما أكد الاتحاد الجزائري مقاطعته لاحتفالات الذكرى الـ63 لتأسيس الكاف التي ستعقد على هامش اجتماع اللجنة التنفيذية المبرمج في الثامن من فبراير/ شباط المقبل بالمغرب، مجددا "التزامه بموقفه  الذي يتماشى مع المبادئ التي دافعت عنها الجزائر دوما"، كما قال. 

المصدر | دب أ