السبت 18 يناير 2020 01:02 م

أفاد الناطق باسم طالبان "سهيل شاهين" بأن الحركة ترغب بالتوصل إلى اتفاق مع الولايات المتحدة لسحب قواتها بحلول نهاية يناير/كانون الثاني، وأنها مستعدة "لخفض" العمليات العسكرية قبل ذلك.

يأتي تصريح "شاهين"، لصحيفة "داون" الباكستانية، في حين أجرت الحركة والولايات المتحدة محادثات في الدوحة هذا الأسبوع، بعد أن أفادت مصادر طالبان، لوكالة "فرانس برس"، أنها عرضت وقف إطلاق النار لفترة وجيزة.

وقال "شاهين" للصحيفة وفق تقرير نُشر السبت: "اتفقنا على خفض العمليات العسكرية في الأيام التي تسبق توقيع اتفاق السلام مع الولايات المتحدة".

وأضاف أن طالبان "متفائلة" بأنه يمكن توقيع اتفاق مع واشنطن قبل نهاية الشهر، وأن خفض العمليات في جميع أنحاء البلاد سيشمل أيضا تلك التي تستهدف القوات الأفغانية، لافتا إلى أنها الآن مسألة أيام.

تدعو واشنطن الحركة منذ أسابيع للحد من العنف الأمر الذي وضعته شرطا لاستئناف المفاوضات الرسمية حول اتفاق تبدأ بموجبه القوات الأمريكية بالانسحاب مقابل ضمانات أمنية، بعد نحو عقدين من بدء تدخلها في أفغانستان.

واستمرت المفاوضات بين طالبان والولايات المتحدة لمدة عام وكانتا على وشك إصدار إعلان في سبتمبر/أيلول 2019 عندما أعلن الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" فجأة أن العملية "ميتة"، وعزا ذلك إلى الهجمات العنيفة التي تشنها طالبان .

المصدر | فرانس برس