الاثنين 20 يناير 2020 05:00 م

نقلت قناة "إن.تي.في" عن الرئيس التركي، "رجب طيب أردوغان" قوله، يوم الإثنين، إن الصومال دعا تركيا للتنقيب عن النفط في مياهه، وذلك بعدما وقعت أنقرة اتفاقية بحرية مع ليبيا العام الماضي.

وأصبحت تركيا من كبار مانحي المساعدات للصومال بعد مجاعة ألمت بالبلد الأفريقي عام 2011، إذ تسعى أنقرة لزيادة نفوذها في الصومال لمنافسة دول خليجية مثل السعودية والإمارات.

ويساعد مهندسون أتراك في تشييد الطرق بالصومال، كما درب ضباط أتراك جنودا صوماليين في إطار جهود بناء الجيش الصومالي.

وقال "أردوغان" للصحفيين على متن طائرته العائدة من برلين حيث شارك في قمة بشأن ليبيا، إن تركيا ستتخذ خطوات في ضوء الدعوة الصومالية لكنه لم يدل بمزيد من التفاصيل.

ونسبت القناة إلى "أردوغان" قوله: "هناك عرض من الصومال، يقولون: هناك نفط في مياهنا وأنتم تقومون بهذه العمليات مع ليبيا وبوسعكم القيام بها هنا أيضا".

وأضاف: "هذا مهم جدا بالنسبة لنا، لذلك ستكون هناك خطوات نتخذها في عملياتنا هناك".

كانت تركيا قد وقعت في نوفمبر/تشرين الثاني اتفاقية لترسيم الحدود البحرية مع حكومة الوفاق الوطني الليبية المعترف بها دوليا، في خطوة أثارت غضب اليونان وقبرص.

وتتباين مواقف أثينا وأنقرة إزاء الموارد البحرية قبالة ساحل جزيرة قبرص المنقسمة.

المصدر | رويترز