الأحد 26 يناير 2020 04:44 م

رفض مسؤول بالحكومة اليمنية، تصريحات نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية اليمني "أحمد الميسري"، التي انتقد فيها التحالف العربي، الذي تقوده السعودية، بسبب الهجوم الدامي على معسكر الحرس الرئاسي اليمني في مأرب، والذي أدودى بحياة ما لا يقل عن 116 شخصا.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية الرسمية "سبأ" عن المسؤول الحكومي (لم تسمه) استغرابه لتصريحات "الميسري"، مؤكدا أن "الجريمة النكراء" التي استهدفت مسجد معسكر الاستقبال (للحرس الرئاسي) في محافظة مأرب، "ارتكبتها الميليشيات الحوثية المدعومة إيرانيا دون ذرة شك في ذلك".

ورفض المسؤول، ما وصفها "إساءة" سواء تلميحا أو مباشرة للمملكة العربية السعودية، واصفا تصريحات "الميسري" بأنها "غير مسؤولة".

وكان "الميسري" قد قال، في تصريحات لقناة "الجزيرة" القطرية، مساء الأربعاء الماضي، تعليقا على مجزرة مأرب: "نحتاج إجابة واضحة من التحالف السعودي الإماراتي عما حدث، لأنه هو من يملك الأجواء".

وشدد "الميسري" أنه "من الواجب ألا تمر هذه الحادثة مرور الكرام".

وتابع: "الاعتداء على معسكر مأرب ليس الأول ولن يكون الأخير والعزاء ليس كافيا فيما يحدث لرجالنا".

يذكر أن الحوثيين أعلنوا عدم مسؤوليتهم عن الهجوم الذي تم تنفيذه بصاروخ باليستي وطائرة مسيرة مفخخة ضربا معسكر الاستقبال في منطقة الميل، شمال غربي مدينة مأرب.

ويسيطر التحالف العربي على الأجواء اليمنية، منذ حملته العسكرية ضد الحوثيين في 2015.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات