الأربعاء 12 فبراير 2020 08:54 م

كشفت تقارير صحفية مغربية، عن انضمام دراج مغربي إلى صفوف ناد إسرائيلي، مشيرة إلى أن "المهدي شكري" يعد أول دراج عربي يلتحق بفريق ركوب الدراجات، المحترف الوحيد في (إسرائيل).

وصرح الدراج المغربي البالغ 23 عاما، وفاز بالمرحلة السادسة لطواف المغرب للدراجات العام الماضي، للصحف الإسرائيلية بأنه راسل عدة أندية للالتحاق بها، لكن كل الأبواب أغلقت في وجهه.

وكشف "شكري" أن التحاقه جاء لتحقيق حلمه المتعلق بالمشاركة في طواف فرنسا الشهير، لحصول الفريق الإسرائيلي على رخصة من الاتحاد الدولي للدراجات للمشاركة فيه، ولمواجهة "الظروف الاجتماعية الصعبة والإهمال والتهميش الذي قوبل به"، بحسب تعبيره.

ووفقا لصحيفة "المساء"؛ فإن الدراج المغربي، انضم بشكل رسمي لفريق "أكاديمية إسرائيل للدراجات"، الذي يتكون نصف دراجيه من إسرائيل والنصف الآخر من كندا وأستراليا وإريتريا وكولومبيا.

وأصدر النادي الإسرائيلي بيانا على موقعه الرسمي أشار فيه إلى سعادته بانضمام "شكري" لصفوفه، معتبرا أن "المغربي مهدي شكري هو أول دراج عربي مسلم ينضم للفريق".

وحاز الدراج المغربي عدة ألقاب أبرزها بطولة أفريقيا 2015، وبطولة العرب لأعوام 2012 و2013 و2014، واحتل المرتبة الـ26 في بطولة كأس العالم بالدوحة العام 2016، لكنه وجد نفسه مقصيا من المشاركة في الألعاب الأولمبية بطوكيو 2020، رغم تأهله للمسابقة ضمن 15 دراجا أفريقيا.

بدوره أرسل الاتحاد المغربي للدراجات لوزارة الشباب والرياضة يبلغه بالتحاق الدراج المغربي بالفريق الإسرائيلي والدفاع عن ألوانه في مختلف السباقات المحلية والدولية، وأن الاتحاد يتبرأ من القرار الذي اتخذه "شكري".

المصدر | الخليج الجديد + متابعات