الجمعة 14 فبراير 2020 02:51 م

تراجع الدرّاج المغربي "المهدي شكري"، عن قرار انضمامه إلى الفريق الإسرائيلي "israel cycling academy"، وهو الفريق الرديف للفريق الاحترافي "israel start up nation"، وقرر -بعد الضجة التي أحدثها قراره- الانضمام إلى فريق "ac bisontine" المنتمي إلى الدرجة الأولى الفرنسية.

وأكد موقع "be-celt" الفرنسي المتخصّص، أن الدرّاج البالغ 23 سنة قدّم استقالته من نادي "ستارتاب ناسيون" الإسرائيلي بعد أيام قليلة من انضمامه إليه، وجاءت استقالته لـ"أسباب عائلية" حسب ذات المصدر.

وصرح الدراج المغربي الذي فاز بالمرحلة السادسة لطواف المغرب للدراجات العام الماضي، للصحف الإسرائيلية بأنه راسل عدة أندية للالتحاق بها، لكن كل الأبواب أغلقت في وجهه.

وكشف "شكري" أن التحاقه جاء لتحقيق حلمه المتعلق بالمشاركة في طواف فرنسا الشهير، لحصول الفريق الإسرائيلي على رخصة من الاتحاد الدولي للدراجات للمشاركة فيه، ولمواجهة "الظروف الاجتماعية الصعبة والإهمال والتهميش الذي قوبل به"، بحسب تعبيره.

وحاز الدراج المغربي عدة ألقاب أبرزها بطولة أفريقيا 2015، وبطولة العرب لأعوام 2012 و2013 و2014، واحتل المرتبة الـ26 في بطولة كأس العالم بالدوحة العام 2016، لكنه وجد نفسه مقصيا من المشاركة في الألعاب الأولمبية بطوكيو 2020، رغم تأهله للمسابقة ضمن 15 دراجا أفريقيا.

المصدر | الخليج الجديد