السبت 15 فبراير 2020 08:28 ص

رغم أن "باراسايت" أو "الطفيلي" الكوري الجنوبي الحائز على جائزة أفضل فيلم في الأوسكار، متاح بالفعل على أقراص DVD وSVOD، إلا أن هناك رغبة كبيرة بين رواد السينما بمشاهدته نهاية هذا الأسبوع، بعد فوزه التاريخي بالجائزة الأشهر عالميا كأول فيلم ناطق بلغة غير الإنجليزية.

إذ قفزت مبيعات التذاكر المحجوزة مسبقا لفيلم "باراسايت" بنسبة 443% على موقع "فاندانجو" الخاص بحجز التذاكر (من 3-10 فبراير/شباط).
لم يفز الفيلم بجائزة أوسكار أفضل فيلم فقط، بل نال أيضا جوائز "أفضل فيلم دولي" و"أفضل إخراج" و"أفضل سيناريو أصلي".

وتتوقع مصادر شباك التذاكر أن يحقق الفيلم أرباحا قدرها 45 مليون دولار في الولايات المتحدة؛ ليحتل المرتبة الرابعة بين الأفلام الأجنبية التي حققت أرباحا في معقل هوليوود بعد أفلام "النمر الرابض والتنين الخفي" و "Life Is Beautiful" و"Hero".

وتبلغ أرباح شباك التذاكر العالمي لفيلم "باراسايت" حاليا 170.5 مليون دولار؛ جاء 43% من كوريا الجنوبية.

وفي استطلاع أجراه موقع "فاندانجو" على عشاق السينما، قال 73% إنهم سيشاهدون أو يعيدون مشاهدة الفيلم بعد فوزه بجائزة الأوسكار.

كما قال غالبية الجمهور (54%) إن فوز فيلم "باراسايت" يمثل "أسعد مفاجأة" في حفل الأوسكار.

المصدر | ديدلاين - ترجمة وتحرير الخليج الجديد