الأحد 16 فبراير 2020 10:47 ص

قضت محكمة الجنايات الكويتية، بحبس النائب السابق "عبدالحميد دشتي" 3 سنوات مع الشغل والنفاذ، لاتهامه بـ"الإساءة للإمارات".
 

وبهذا الحكم يرتفع مجموع أحكام سجن "دشتي" فوق 73 سنة، إثر محاكمات متعاقبة بدأت منذ عام 2016 بعد رفع الحصانة عنه، بتهم عدة بينها "الإساءة للسعودية والبحرين"، وكان قد غادر بلاده قبل ذلك بأشهر.

ويعد "دشتي" من أبرز رجال الأعمال والسياسيين الخليجيين المناوئين للأسرتين الحاكمتين في السعودية والبحرين، إضافة إلى انتقاداته الحادة لمسؤولي بلاده، كما يعرف عنه تأييده لإيران وسوريا و"حزب الله" اللبناني.

وانتخب "دشتي"، الذي عرف بمواقفه المؤيدة لإيران، ورئيس النظام السوري "بشار الأسد"، نائبا بمجلس الأمة عام 2013، قبل أن يغادر البلاد في مارس/آذار 2016؛ للخضوع لعلاج صحي في بريطانيا دون أن يعود حتى الآن.

وحاول "دشتي" خوض الانتخابات البرلمانية الأخيرة، لكن السلطات منعته من ذلك.

المصدر | الخليج الجديد