الجمعة 21 فبراير 2020 02:09 م

نشرت صحيفة "لوموند" الفرنسية، كاريكاتيرا ساخرا ينتقد استمرار بيع السلاح إلى المملكة العربية السعودية، لا سيما مع استمرار الحرب في اليمن.

ويظهر الكاريكاتير، الرئيس الفرنسي "إيمانويل ماكرون" وهو يعطي ولي العهد السعودي "محمد بن سلمان" صندوق سلاح، مكتوب عليه "السعودية".

وفي الكاريكاتير الساخر الذي نشرته الصحيفة على صفحتها الأول من عددها الخميس، يرد "بن سلمان" على "ماكرون" بأنه لا يوجد لدي مال مقابله، مضيفا: "لكن أستطيع أن أقدم سلفيين".

وتدعو منظمات حقوقية في فرنسا، المجتمع المدني والشبكات المحلية إلى الضغط على السلطات الفرنسية، من أجل منع وصول السلاح الفرنسي إلى السعودية.

ونجحت هذه المنظمات في منع سفينة تحمل اسم "بحري ينبع" من الرسو في فرنسا في أيار/مايو الماضي، عندما كانت تستعد لاستلام شحنة أسلحة للرياض، أثارت غضب ناشطين.

وتتعرض فرنسا لانتقادات شديدة لاستمرارها في بيع الأسلحة للحكومة السعودية، في الوقت الذي تواصل فيه الأخيرة عمليتها العسكرية المستمرة منذ خمس سنوات في اليمن ضد الحوثيين المدعومين من إيران. 

وتعد فرنسا، ثالث أكبر مصدر للسلاح في العالم، والسعودية والإمارات من زبائنها الرئيسين، وقد قاومت ضغوطا كبيرة لوقف مبيعاتها لهما.

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات