الأربعاء 26 فبراير 2020 09:07 ص

انطلقت النسخة الثالثة من بطولة عمان المفتوحة للجولف التي تستضيفها العاصمة مسقط حتى أول مارس/آذار المقبل وسط مشاركة عالمية كبيرة من مختلف لاعبي دول العالم، وتقام منافساتها على ملعب الموج للجوف.

وتحظى بطولة عمان المفتوحة للجولف باهتمام كبير من قبل أبرز لاعبي العالم الذين يحرصون على التواجد بشكل مستمر في منافسات هذه البطولة بعد أن حققت السلطنة صدى جيدا في استضافة البطولات الدولية بدءا من العام 2013.

واستمرت هذه البطولة دون انقطاع مع تغيير مسمياتها منذ انطلاقها، وتجري هذا العام بمشاركة 144 لاعبا يمثلون أفضل لاعبي العالم في الجولة السابعة من الجولة الأوروبية.

وتشهد البطولة في كل عام تواجد نخبة من أبرز اللاعبين من المصنفين العالميين، كما تشهد في نسختها الحالية مشاركة المصنف الأول عالميا في العام الماضي اللاعب الالماني "ماركين كمبر".

وشهد افتتاح البطولة عددا من البرامج التي نظمها الاتحاد العماني للجولف الذي يشرف على تنظيم هذه البطولة بالتعاون مع وزارة الشؤون الرياضية والإشراف الفني عبر الجولة الأوروبية وهي برامج يهدف من خلالها الاتحاد الى نشر اللعبة وتوسيع رقعتها عبر الاهتمام بالنشء من خلال إتاحة الفرصة للاعبين الناشئين بإطلاق شارة البداية.

وعكس اللاعبين الناشئين مدى التطور الفني والاهتمام الكبير بهذه اللعبة، بالإضافة إلى الاطلاع على الحلقة التدريبية التي أقامها الاتحاد خصيصا لهذه الفئة بهدف صقل تلك المواهب الصغيرة وتأقلمها مع أصحاب الخبرة من اللاعبين المشاركين من مختلف الدول الأوروبية.

ورحب وزير الشؤون الرياضية العماني، الشيخ "سعد بن محمد المرضوف السعدي" بالمشاركين في النسخة الثالثة من بطولة عمان المفتوحة للجولف، حيث كانت أول بطولة ضمن الجولات الأوروبية للجولف والتي انطلقت في السلطنة عام 2013م، وعززت الجهود التي تقوم بها اللجنة العُمانية للجولف آنذاك نحو تأسيس رياضة الجولف ووضع السلطنة على خريطة رياضة الجولف العالمية.

وأشار إلى أنه جرت الإشادة ببطولة عمان المفتوحة للجولف على نطاق واسع من مختلف وسائل الإعلام العالمية وهو ما يؤكده اللاعبون و المشاركون و مسؤولو الجولة الأوروبية منذ استضافة السلطنة للجولة الأولى وحتى ختام الجولة الثانية في العام الماضي".

وأوضح أن رياضة الجولف في السلطنة ساهمت في تحقيق العديد من المكاسب كتأكيد الإمكانيات التي تزخر بها السلطنة لتنظيم الأحداث الرياضية ذات المستوى العالمي، كما أنها ساهمت في استضافة العديد من البطولات إلى أن تم إشهار الاتحاد العماني للجولف.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات