الثلاثاء 3 مارس 2020 03:34 ص

أجرى نائب وزير الدفاع السعودي الأمير "خالد بن سلمان"، سلسلة لقاءات في إسلام آباد، تضمنت بحث العلاقات الثنائية وتطورات المنطقة.

واستقبل رئيس الوزراء الباكستاني "عمران خان"، الإثنين، الأمير "خالد"، في لقاء شهد استعراض العلاقات الأخوية والتاريخية التي تجمع المملكة وباكستان.

كما بحث الجانبان العلاقات الثنائية والتطورات الإقليمية والدولية والقضايا ذات الاهتمام المشترك، وتعزيز وتطوير سبل التعاون بين البلدين الشقيقين، وبخاصة الجوانب الدفاعية والأمنية لضمان أمن واستقرار المنطقة.

كما التقى نائب وزير الدفاع السعودي، مع قائد الجيش الباكستاني الفريق أول ركن "قمر جاويد باجوا".

وأكد الجانبان أهمية تعزيز التعاون العسكري القائم بين البلدين، وسبل دعمه وتطويره على الأصعدة كافة.

كما بحثا الجهود المبذولة في سبيل أمن واستقرار المنطقة.

وجاءت زيارة الأمير خالد"، إلى إسلام أباد، بعد أيام من عودة "خان"، من العاصمة القطرية الدوحة، حيث بحث مع أمير قطر الشيخ "تميم بن حمد"، العلاقات الثنائية، وأوجه تطويرها وتعزيزها.

ونفت السعودية وباكستان مؤخرا، تقارير إخبارية مفادها أن قرار إسلام آباد التخلي عن مشاركتها في قمة كوالالمبور الإسلامية التي عارضتها الرياض، قبل ساعات من انطلاق أعمالها، اتخذ تحت الضغوط من قبل الرياض.

كما تجري باكستان جهود وساطة، بغية تخفيف التوتر بين السعودية وأكبر خصومها الإقليميين إيران.

المصدر | الخليج الجديد