الاثنين 23 مارس 2020 11:00 م

أفرجت السلطات الكويتية، عن 230 سجينا خلال الأيام العشرة الماضية، وسط ترقب لإطلاق سراح 240 آخرين، قريبا، في إطار إجراءات الحد من انتشار فيروس "كورونا" المستجد.

كشف ذلك، النائب العام الكويتي "ضرار العسعوسي"، حين قال إنه تم التعجيل في ملفات الإفراج على وجه السرعة، في ظل الظروف الاستثنائية التي فرضها وباء "كورونا".

وأضاف: "هناك مجموعة أخرى سيتم النظر فيها قريباً، يبلغ عددهم 240 سجيناً، لا تزال ملفّاتهم متعلقة بتداخل العقوبات أو وقف تنفيذها"، وفقا لصحيفة "القبس".

وتابع "العسعوسي": "جرى تجهيز الملفات، وبانتظار انعقاد جلسات لها من محاكم الاستئناف".

وكشف أيضاً عن إنجاز قضايا بث الإشاعات التي وقعت في هذه الفترة، وستحال الثلاثاء إلى المحاكم، وفي انتظار إعادة افتتاح دوائر محاكم الجنايات.

والإثنين، أصدر أمير الكويت الشيخ "صباح الأحمد الجابر الصباح"، خلال الاجتماع الاستثنائي لمجلس الوزراء، توجيهات بضرورة العفو عن بعض السجناء وفق معايير معينة.

وسجلت الكويت، 189 إصابة بفيروس "كورونا"، دون وفيات.

والأحد، بدأ تطبيق قرار حظر التجول الجزئي، من الساعة الخامسة مساءً حتى الرابعة فجرا، بالتوقيت المحلي، تنفيذا لقرار مجلس الوزراء.

وسبق أن مددت الحكومة الكويتية، تمديد عطلة العمل في المؤسسات الحكومية لأسبوعين إضافيين، ليبدأ الدوام في 12 أبريل/نيسان المقبل، وتمديد عطلة الدراسة إلى 4 أغسطس/آب المقبل.

المصدر | الخليج الجديد