الجمعة 27 مارس 2020 01:55 ص

قتل مسلحون مجهولون، عسكريين إثنين وأصاب 3 آخرين على الأقل، ليل الخميس الجمعة، في محافظة شمال سيناء شرقي البلاد.

وقالت مصادر قبلية وشهود عيان، إن المسلحون استهدفوا نقطة أمنية غربي مدينة رفح الحدودية.

ولفتت المصادر، إلى أن الهجوم أسفر عن مقتل 2 وإصابة 3 من الجيش.

ولم تعلن السلطات المصرية عن الحادث بشكل رسمي، كما لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم بعد.

وتقيد السلطات بشدة الوصول إلى شمال سيناء، ما يجعل من الصعب التحقق من الادعاءات المتعلقة بالقتال.

وتأتي هذه الهجمات الدموية بعد هدوء نسبي ساد غالبية مناطق محافظة شمال سيناء، خلال الأشهر الماضية، قبل أن يستأنف تزامنا مع ذكرى انطلاق العملية العسكرية التي يشنها الجيش والشرطة، ضد المسلحين بشبه الجزيرة المصرية.

وبدأت عملية عسكرية موسعة في فبراير/شباط 2018، تحت اسم "سيناء 2018"، للقضاء على المسلحين، دون أن تنجح في بسط سيطرتها على سيناء.

وتشن قوات مشتركة من الجيش والشرطة، حملة موسعة على شبه جزيرة سيناء، هدمت خلالها مئات المنازل، وتم تهجير غالبية سكانها، واعتقل المئات من أبناء المحافظة الحدودية، فيما قتلت الجماعات المسلحة المئات من عناصر الجيش والشرطة.

المصدر | الخليج الجديد