الجمعة 3 أبريل 2020 03:27 ص

تعّهدت كتائب "حزب الله" العراقي، المدعومة إيرانيا، بإيقاف استهداف القوات الأمريكية، في حال مواصلة الأخيرة انسحابها من البلاد.

وقال بيان صادر عن "حزب الله"، الخميس، إنه "في الظروف الاستثنائية وبعد إدبار القوات الأمريكية من بعض القواعد والمواقع، فإننا نؤكد أن لا قتل لهذه القوات إذا استمر انسحابها بعنوان مغادرة العراق مغادرة كاملة".

وحذر "حزب الله" في بيانه القوات الأمريكية "من التورط بأي عمل عدواني تجاه أبناء الشعب العراقي وفصائله المسلحة".

وانسحبت القوات الأمريكية على مدى الأيام الماضية، من قواعد عسكرية في محافظات الأنبار(غرب) وكركوك والموصل (شمال)، وعزت أسباب انسحابها إلى التهديدات الأمنية وجائحة "كورونا".

والأربعاء، حذر الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب"، إيران من أنها "ستدفع ثمنا باهظا"، حال استهدافها لقوات بلاده العاملة في العراق.

وقال "ترامب"، في تغريدة، إن لدى بلاده معلومات وقناعة بأن إيران أو وكلاءها "يخططون لهجوم خبيث على قواتنا أو وجودها في العراق".

وأضاف أنه "إذا حدث ذلك، فسوف تدفع إيران ثمنه باهظا بالفعل".

ولم يقدم "ترامب" تفاصيل حول ماهية المعلومات الاستخباراتية التي حصلت بلاده عليها بشأن الهجوم.

وتتكرر الهجمات الصاروخية التي يشنها في الغالب مسلحون عراقيون موالون لإيران على قواعد عسكرية تضم قوات التحالف، وخاصة الأمريكية، منذ أشهر.

وتزايدت وتيرة هذه الهجمات منذ اغتيال كل من قائد "فيلق القدس" الإيراني "قاسم سليماني"، والقيادي بهيئة "الحشد الشعبي" العراقية "أبومهدي المهندس"، في غارة جوية أمريكية ببغداد، في 3 يناير/كانون الثاني الماضي.

المصدر | الخليج الجديد