الجمعة 3 أبريل 2020 06:39 ص

تعاقدت سلطنة عمان مع الخطوط الجوية القطرية لإعادة الطلبة العمانيين المبتعثين إلى الخارج وكذلك المواطنين الموجودين في الخارج إلى أرض السلطنة، وذلك في خطوة أثارت تساؤلات حول سبب تجاوز الناقل الوطني العماني (الطيران العماني).

وفسر حساب "عمان تواجه كورونا" التابع لمركز التواصل الحكومي بسلطنة عمان، سبب التعاقد مع الخطوط الجوية القطرية بدلا من العمانية في بيان نشره الحساب على "تويتر".

وقال البيان إن الحكومة تعاقدت مع الخطوط الجوية القطرية التي تمتلك الترخيص اللازم للطيران من مطارات الولايات المتحدة الأمريكية، وذلك نظرا لكون الناقل الوطني للسلطنة لا يمتلك ذلك الترخيص الذي يتطلب إجراءات مطولة للحصول عليه.

وأكد الحساب بأنه تم التعاقد مع الخطوط الجوية القطرية على أساس تجاري وبمقابل مادي من أجل تسيير رحلات غير مجدولة مخصصة لنقل العمانيين إلى السلطنة بشكل مباشر وبما يضمن سرعة عودتهم ووصولهم بسلام إلى أرض الوطن.

وأضاف أن ذلك يأتي لاستكمال بقية الإجراءات الوقائية والطبية التي تضمن سلامتهم وسلامة أهاليهم.

ولفت الحساب إلى أن ذلك البيان جاء توضيحًا حول ما تناولته بعض وسائل الإعلام الإقليمية وبعض مستخدمي شبكات التواصل الاجتماعي حول الآلية التي تم اتباعها من قبل الجهات الرسمية لإعادة الطلبة العمانيين المبتعثين إلى الخارج وكذلك المواطنين الموجودين في الخارج إلى أرض السلطنة.

 

المصدر | الخليج الجديد + متابعات