الجمعة 3 أبريل 2020 07:29 ص

طالب محام مصري بمنع الممثلة الكويتية، "حياة الفهد"، من دخول البلاد، وذلك بعد تصريحاتها الأخيرة التي أساءت فيها للوافدين وطالبت بطردهم أو رميهم في الصحراء، وهو ما اعتبره موجها ضد العاملين المصريين هناك.

جاء ذلك في دعوى قضائية عاجلة أمام محكمة القضاء الإداري، تقدم بها المحامي المثير للجدل "سمير صبري" لوضع "حياة الفهد" على قائمة الممنوعين من دخول مصر.

واستندت الدعوى القضائية إلى مداخلة هاتفية لـ"حياة" قالت فيها إنه ينبغي ترحيل المقيمين الوافدين والمصابين بفيروس كورونا فورا، مضيفة أنها "لو كان الأمر بيدي سأقوم برميهم في الصحراء وإحنا تعبنا، ليش نبتيلى فيهم، والكويت ما تتحمل كل هذا".

واعتبر المحامي المصري أنه ليس من المبالغة القول إن "فضل مصر على العرب والمسلمين كان ولا يزال عظيما، وسيستمر إلى يوم الدين"، على حد قوله.

واستشهد "صبري" خلال مداخلة هاتفية له في برنامج الإعلامي "وائل الإبراشي" برأي الشاعر المصري "فتحي عبدالله" في "حياة الفهد" حين صرح بأن حياة لا تمثل الشعب الكويتي ولكنها تمثل النخبة الفاسدة في المجتمعات العربية والمستبدة التي لا يهمها تقارب العرب ولا المسلمين، بل يعملون على التنافر لأنهم عنصريون".

وأثارت "حياة الفهد" بهذا التصريح حالة غضب عارمة بين العرب والمصريين قبل أن تخرج وتبرر موقفها وتقول إن مطالبتها بترحيل الوافدين المصابين بفيروس كورونا المستجد من الكويت ليست عنصرية وإنها فُهمت بشكل خاطئ.

وأضافت "حياة الفهد"، خلال مداخلة تليفزيونية: "والله ما قلت، وتحية كبيرة جدًا لمصر، أنا تعلمت الفن من المصريين ومن علمونا ودرسوا لنا مصريين.. كل حبابينا من المصريين".

 

المصدر | الخليج الجديد + متابعات