السبت 4 أبريل 2020 05:44 ص

تصاعدت الإهانات الكويتية للوافدين، مع تداول مقطع فيديو جديد للإعلامية "نادية المراغي"، مع إحدى صديقاتها، وهن يصفن وافدات بأن "رائحتهن عفنة".

ويظهر مقطع الفيديو "نادية" وصديقتها خلال جولة في إحدى المدارس التي خصصت لترحيل بعض الوافدين في ظل أزمة "كورونا".

وفي الفيديو، تقول "المراغي": "نأخذ جولة عليهم، يقولون لنا لازم نلبس كمامات. الغرف شو فيها؟ (ماذا بها)"، لترد صديقتها: "معفنة معفنة من رائحتهم"، وسط سخرية من الإثنتين.

جاء انتشار الفيديو بعد ساعات من تصريحات أثارتها النائبة الكويتية "صفاء الهاشم"، حول أوضاع الوافدين في بلادها؛ حيث طالبت بترحيلهم، واعتبرت أنهم السبب في انتشار "كورونا" في الكويت.

وسبق تصريحات "صفاء" موجة جدل أثارتها مواطنتها الممثلة "حياة الفهد"، التي هاجمت فيها الوافدين، واعتبرت أنهم يشكلون عبئا على النظام الصحي في الكويت، مدعية أن الوافدين هم سبب انتشار "كورونا" في البلاد.

ويقول مراقبون إن الموجة الأولى لانتشار الفيروس بالكويت، كانت بسبب الكويتيين العائدين من إيران، وليس العاملين أو الوافدين.

وفي الأيام الأخيرة، قالت وسائل إعلام كويتية إن ما يزيد على 300 مصري عادوا إلى بلادهم، بعضهم تم إبعاده بعد حملات مناهضة لهم عبر الإنترنت من قبل كويتيين، وذلك عقب ظهورهم في مقاطع فيديو للتعليق على الإجراءات الاحترازية المتخذة للتعامل مع فيروس "كورونا".

لكن الحملات المهاجمة للوافدين قوبلت بدعوات البعض إلى النظر بعين الاعتبار إلى تجربة تعامل السعودية مع المقيمين فيها، بما فيهم الوافدون، بعد صدور أمر ملكي بمعالجة المصابين بفيروس "كورونا" مجانا.

المصدر | الخليج الجديد