السبت 4 أبريل 2020 06:21 ص

كشفت طبيبة مصرية أن عميد المعهد القومى للأورام بالقاهرة (حكومي) "حاتم أبوالقاسم" هددها وزملاء لها بالفصل عندما طالبوا بإغلاق المعهد لتعقيمه خوفا من انتشار "كورونا" به، قبل أن تُجبر السلطات على إغلاقه بعد ظهور حالات إصابة.

وتحكى الطبيبة الصيدلانية "هاجر عصام"، ما جرى في تدوينة لها عبر حسابها على "فيسبوك"، قائلة إنها وزملاءها ينادون منذ أكثر من أسبوع، بضرورة إغلاق المعهد وتطهيره؛ خوفا من أن يكون بؤرة لتفشي الفيروس، وهو ما لم يستجب له مسؤولو المعهد.

وكشفت "هاجر" أنها وزملاءها التقوا عميد المعهد "حاتم أبوالقاسم"؛ لعرض مطلبهم، إلا أنه خاطبهم بالقول: "لو خايفة على نفسك من كورونا يا دكتورة اتفضلي قدمي استقالك".

ولفتت إلى أن مطلبهم لم يكن إلا إغلاق المعهد جزئيا لتعقيمه، إلا أنهم وجدوا تهديدا من "أبوالقاسم" بالفصل.

ومساء الجمعة، قررت السلطات المصرية إغلاق المعهد القومي للأورام وإخضاعه للتعقيم، بعد اكتشاف إصابة عدد من طاقمه الطبي بـ"كورونا".

ونقلت وسائل إعلام مصرية عن "أبوالقاسم" قوله إنه تم، الجمعة، اكتشاف 15 إصابة بالفيروس بين الطاقم الطبي للمعهد.

وأضاف "أبو القاسم" أن المصابين هم 12 ممرضا و3 أطباء، مشيرا إلى أنه سيتم إغلاق المعهد وعدم استقبال المرضى بالإضافة إلى عمل مسح شامل للمرضى الموجودين داخله.

وفي وقت سابق الجمعة، سجلت مصر أعلى معدل إصابة بـ"كورونا"، منذ ظهوره بالبلاد، بـ 120 حالة، ليصل إجمالي الإصابات إلى 985، والوفيات إلى 66.

المصدر | الخليج الجديد