أمرت محكمة مغربية بالسجن لمدة عام وغرامة مالية قدرها 2000 درهم (195 دولارا)، لداعية إسلامي اعترض على إغلاق المساجد، وهو إجراء اتخذته السلطات لمكافحة تفشي فيروس "كورونا".

وأدانت محكمة الاستئناف بالرباط الداعية "عبدالحميد أبوالنعيم" بتهم ”التحريض عبر وساطة الأنظمة المعلوماتية على ارتكاب جنايات وجنح ضد الأشخاص، والتحريض على عرقلة أشغال أمرت بها السلطة والتحريض على الكراهية“.

كان "أبوالنعيم" نشر مقطع فيديو، قبل أسابيع، يدين فيه قرار السلطات المغربية إغلاق المساجد.

وقال الداعية المغربي في الفيديو: ”البلد الذي تُغلق فيه المساجد ولا تُصلى فيه الصلوات الخمس، هذا بلد ارتد عن دينه، وكفر بعد إيمانه، وأصبح دار حرب وليس دار إسلام“.

وعلى إثر الفيديو، فتحت السلطات تحقيقا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة قبل إحالة "أبوالنعيم" للمحاكمة.

وأعلن المغرب، الجمعة، تسجيل 3 وفيات و70 إصابة بـ"كورونا"؛ ليرتفع إجمالي الإصابات إلى 761 منها 47 وفاة.

المصدر | الخليج الجديد