الأحد 5 أبريل 2020 08:58 ص

حذرت وزارة الصحة في قطاع غزة، السبت، من فقدان قدرتها على فحص فيروس كورونا خلال أيام، بسبب شح المواد المخبرية اللازمة لهذا الغرض.

وقال "أشرف القدرة" الناطق باسم الوزارة، خلال مؤتمر صحفي: "لأن مواد فحص فيروس كورونا شحيحة سنفقد قدرتنا على الفحص في غزة خلال بضعة أيام".

وتابع: "نحتاج بشكل طارئ وعاجل إلى توفير 100 جهاز تنفس صناعي، و140 سرير عناية مركزة لمواجهة كورونا".

ولفت إلى أن "مقوماتنا الصحية المتاحة محدودة للغاية وما وصلنا من مختلف الجهات مساعدات خجولة لا تسعفنا في مواجهة كورونا".

وطالب "القدرة" المنظمات الإغاثية الدولية بـ"تحمل مسؤولياتها في دعم احتياجاتنا الطارئة والعاجلة لمواجهة فيروس كورونا من الأدوية والمستهلكات الطبية ومستلزمات الوقاية ولوازم المختبرات وقطع غيار الأجهزة الطبية".

وأعلن "القدرة" تعافي 5 حالات مصابين بكورونا في القطاع من بين 12 مصابا.

وتفرض (إسرائيل) حصارا على سكان غزة، البالغ عددهم أكثر من مليوني نسمة، منذ فوز حركة "حماس" في الانتخابات التشريعية، في يناير/كانون الثاني 2006، وشددته في العام التالي، إثر سيطرة الحركة على القطاع.

تجاوز عدد مصابي كورونا حول العالم مليونا و204 آلاف، توفي منهم قرابة 65 ألفا، فيما تعافى ما يزيد عن 244 ألفا.

المصدر | الأناضول