الأحد 5 أبريل 2020 03:17 م

أعلن المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، الأحد، أن قائد المنطقة الوسطى، اللواء "نداف بادان" سيخضع للحجر الصحي للاشتباه في إصابته بفيروس "كورونا"، كما تلقى الجنود في أكبر قاعدة عسكرية في (إسرائيل) تعليمات بعدم الخروج من غرفهم، في ظل أنباء عن تفشي الوباء بينهم.

وذلك وسط  تزايد القلق داخل الجيش من تفشي الفيروس بسبب استمرار مشاهد تجمعات الجنود وعدم امتثالهم لتعليمات الحفاظ على المسافة بينهم.

وقال المتحدث باسم الجيش إن "بادان" كان على مقربة من أحد الأشخاص، تأكدت، الأحد، إصابته بـ"كورونا"، بحسب ما نقلته القناة السابعة الإسرائيلية.

وأوضح أن قائد المنطقة الوسطى، التقى الشخص المصاب، الجمعة، في منطقة لواء "شومرون قرب نابلس شمالي الضفة الغربية المحتلة".

وشدد المتحدث على أن "بادان" بصحة جيدة، ولم تظهر عليه أي أعراض، وسيدخل الحجر الصحي في مكتبه، ومن هناك سيباشر مهام عمله.

وفي السياق ذاته، كشفت قناة "كان" الرسمية، الأحد، عن تلقي الجنود في "معسكر شارون" في النقب (جنوب)، أكبر قاعدة عسكرية في (إسرائيل)، تعليمات بعدم الخروج من غرفهم، في ظل أنباء عن تفشي الوباء بينهم.

وقالت القناة في حسابها على "تويتر"، إن الجنود تلقوا، السبت، تعليمات بالبقاء في غرفهم حتى إشعار آخر، وإن وجبات الطعام تصل الجنود في القاعدة حتى أبواب غرفهم.

ولم تشر القناة إلى عدد الإصابات التي سجلت بـ"كورونا" داخل القاعدة، لكنها قالت إن القرار جاء على خلفية تكرر مشاهد تكدس الجنود بالقاعدة.

من جانبها، ذكرت القناة (12) الخاصة، الأحد، إنها حصلت على معلومات تفيد بتسجيل 8 إصابات مؤكدة بالقاعدة المذكورة، إضافة إلى دخول 100 جندي للحجر الصحي في موقع معزول داخلها، لكنها  شككت، السبت، في دقة فحوصات "كورونا" التي تجرى للجنود في معامل الجيش، ما يعني أن العدد الفعلي للمصابين قد يكون مرتفعاً.

وأشارت القناة إلى أن جنديا يخدم في "لواء يهودا الإقليمي" بالخليل جنوبي الضفة الغربية المحتلة اكتشف إصابته بالفيروس رغم أن نتيجة فحصه في معامل الجيش جاءت سلبية.

وبحسب المصدر ذاته، تزايدت أعراض الفيروس على الجندي، ما دفعه لإجراء فحص جديد بإحدى المستشفيات المدنية ليتبين إصابته بالفيروس.

ونقلت القناة عن أحد أقارب الجندي قوله: "لا أحد يعرف كم من الجنود يتجولون وهم مصابون بالوباء دون علمهم ويمكنهم إصابة آخرين".

ويخدم في "معسكر شارون" أو "مدينة القواعد التدريبة" نحو 10 آلاف جندي.

والأحد، كشف المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي عن ارتفاع عدد المصابين بالفيروس بين صفوفه إلى 125.

وكان الجيش أعلن الثلاثاء أن رئيس أركانه، اللواء "أفيف كوخافي"، وضابطين رفيعين دخلوا الحجر الصحي بعد اجتماعهم مع ضابط شخصت إصابته بـ"كورونا".

وفي ذات السياق، أعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية، أن 3 أشخاص توفوا يوم الأحد، لترتفع حصيلة الوفيات جراء الإصابة بفيروس "كورونا" إلى 47، فيما تم تسجيل 203 إصابات ليرتفع الإجمالي إلى 8018.

المصدر | الخليج الجديد + الأناضول