الأحد 5 أبريل 2020 10:00 م

طالب محام مصري مغمور، الصين بدفع تعويض قيمته 10 تريليونات دولار أمريكي إلى حكومة بلاده وذلك تعويضا عن الخسائر والتداعيات التي أصابت البلاد بعد تفشي فيروس "كورونا" المستجد ”كوفيد 19“.

وقال المحامي بالاستئناف العام ومجلس الدولة في مصر، "محمد طلعت"، إنه ”أرسل إنذارا للسفير الصيني في مصر، والرئيس الصيني، بشأن دفع تعويض لمصر بقيمة 10 تريليونات دولار، عن الأضرار الناجمة عن فيروس كورونا“.

واستند "طلعت" في دعواه على أن مسؤولين أمريكيين في إدارة الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" قالوا إن فيروس "كورونا" مصنوع في الصين، وأن ما تناقلته وسائل الإعلام العالمية يؤكد أن ذلك الفيروس صنعته الصين ليكون سلاحا في أي حرب بيولوجية.

وقال المحامي، في عريضة الدعوى، إنه حال دفع المبلغ المشار إليه، فإنه متنازل عنه لصندوق "تحيا مصر"، الذي أنشأه الرئيس المصري لتلقي التبرعات، بينما هدد باتخاذ إجراءات قانونية دولية جديدة حال عدم الموافقة.

 

المصدر | الخليج الجديد + متابعات