الثلاثاء 7 أبريل 2020 10:07 ص

دعا رئيس البرلمان المصري "علي عبدالعال"، النواب إلى التبرع بمكافأة العضوية لمدة 3 أشهر، للمساعدة في مواجهة فيروس "كورونا".

جاء ذلك في رسالة أرسلها رئيس البرلمان إلى النواب عبر تطبيق "واتس آب"، ونشرها إعلام محلي.

وتمثل المكافأة وقيمتها 5 آلاف جنيه، أقل من 20% من إجمالي ما يحصل عليه النواب من بدلات تتعلق بحضور الجلسات العامة واللجان النوعية والتي تصل إلى ما يقارب 30 ألف جنيه شهريا (نخو 2000 دولار)، غير أن البرلمان في إجازة منذ نحو أسبوعين جراء انتشار "كورونا".

وقال "عبدالعال" في رسالته، إن "النواب في ظل ما تشهده البلاد من جهود حثيثة وصادقة من جميع أجهزة الدولة ومؤسساتها لمواجهة فيروس كورونا المستجد الذي تعاني منه معظم دول العالم، فقد تتفقون معي في أهمية وضرورة أن يشارك المجلس جميع أجهزة الدولة المصرية في محاربتها لهذا المرض".

وأضاف: "أدعو النواب للتبرع بمكافأة العضوية وقيمتها 5 آلاف جنيه لمدة 3 أشهر، يتم خصمها مباشرة من مستحقاتكم المالية لصندوق تحيا مصر، لصالح أبناء الشعب المصري الذين تأثروا بفيروس كورونا المستجد".

ويحظى النواب في مصر بالعديد من الامتيازات العينية، بخلاف ما يحصلون عليه من بدلات، مثل حصولهم على تذاكر مجانية لرحلات الطيران الداخلية، واشتراك سفر مجاني في الدرجة الممتازة في هيئة السكك الحديدية.

كما تتحمل موازنة البرلمان تكاليف إقامتهم في فنادق ذات تصنيف "5 نجوم" طيلة أيام انعقاد الجلسات العامة، وتسديد العديد من الاشتراكات والخدمات الأخرى عوضاً عنهم. 

وسجلت مصر 1322 إصابة بـ"كورونا" و85 حالة وفاة.

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات