الأربعاء 22 أبريل 2020 12:56 م

ألقت وكالة الأنباء العمانية الضوء على المجهودات التي يبذلها أطباء ابتعثتهم السلطنة في بريطانيا، في مكافحة تفشي فيروس "كورونا" الجديد هناك.

ونقلت الوكالة، في تقرير لها، الثلاثاء، عن الدكتور "سلطان بن سيف الكلباني"، المتخصص في جراحة العظام والمبتعث للتدرب ببرنامج زمالة جراحة العمود الفقري بمدينة نوتنجهام البريطانية، قوله إن الدوافع الإنسانية وما تتصف به الشخصية العُمانية من إيثار كانت سبباً في بقائه وزملاء عمله في المستشفيات البريطانية.

وأردف أن إصابته بالفيروس في بداية انتشاره برغم كل الاحترازات التي اتخذها، جعلته أكثر إصراراً على تقديم كل ما لديه وعلاج المصابين والمرضى بهذا الفيروس.

وأوضح أن وجوده في الخط الأمامي مع زملائه الأطباء في المملكة المتحدة في التعامل مع المصابين بالفيروس مثّل له إضافة في مسيرته المهنية والتخصصية في جراحة العظام.

وأعرب "الكلباني" عن اعتزازه بزملائه الأطباء في السلطنة بالإضافة إلى الكوادر الأخرى الذين يتعاملون بمهنية عالية مع تطورات جائحة "كورونا".

والإثنين الماضي، توجهت السفارة البريطانية في مسقط بالشكر، عبر حسابها بـ"تويتر"، للأطباء العمانيين في المملكة  المتحدة.

وخصت السفارة بالذكر الدكتورة "جوليان الفوري"، والدكتور "أحمد العوفي"، اللذين فضلا البقاء في المملكة المتحدة لتقديم الدعم اللازم خلال أزمة "كورونا".

وحتى صباح الأربعاء، سجلت بريطانيا 129 ألفا و44 إصابة بفيروس "كورونا" الجديد، توفي منهم 17 ألفا و337.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات