الخميس 23 أبريل 2020 04:41 ص

قررت السلطات المصرية بدء محاكمة المهندس والناشط السياسي "ممدوح حمزة" بعدة تهم، أبرزها نشر أخبار كاذبة لتكدير الأمن، والتحريض على العنف.

وأمرت نيابة وسط القاهرة بإحالة "حمزة" إلى محكمة جنايات أمن الدولة طوارئ المختصة، لمحاكمته بدائرة محكمة استئناف القاهرة.

وقالت النيابة إن قرار الإحالة يتم تحت المواد 5/171،176.177 من قانون العقوبات وإنها تتم بناء على اتهام "حمزة" بارتكابه جناية وجنحة أمن الدولة طوارئ مواد من القانون رقم 94 لسنة 2015 بشأن مكافحة الإرهاب.

وقالت النيابة، في قرار الإحالة إلى المحكمة، إن "حمزة" حرض علنا على ارتكاب جريمة "إرهابية" وهي استخدام القوة والعنف والتهديد التي تعرض سلامة المجتمع ومصالحه وأمنه للخطر، من خلال نشره تغريدة على حسابه في "تويتر" احتوت على عبارة موجهة إلى أهالي جزيرة الوراق، وهي: "تمسكوا بحقوقكم ولا تخضعوا لمن يبيع الأرض لقد دافعنا عن جزيرة القرصاية 2009 أمام هجوم الاحتلال -في الاتحاد قوة".

وكان "حمزة" اعتقل ضمن حملة الاعتقالات التي شنتها السلطات المصرية، وتم احتجازه وتقديمه للنيابة بتهمة "نشر أخبار كاذبة من شأنها تكدير الأمن العام".

وكان "حمزة" دعا أهالي جزيرة الوراق، شمالي القاهرة، إلى رفض مخططات الحكومة لتهجيرهم، والتمسك بأراضيهم ومنازلهم، واعتبر كثيرون يومها أن السبب الرئيسي لاعتقاله يومها، يعود إلى موقفه الرافض للتعديلات الدستورية وقتها. إذ جرى تدوين بلاغ ضده بتاريخ 16 يوليو/ آب 2017.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات