الأربعاء 20 مايو 2020 07:22 م

أعلنت وزارة النفط في ساحل العاج (كوت ديفوار) أن شركة "قطر للبترول" الحكومية استحوذت على 45% من الحصص في منطقتين بحريتين تديرهما مجموعة "توتال" النفطية الفرنسية.

وأضافت في بيان أن "قطر للبترول دخلت القطاع النفطي الإيفواري باستحواذها على حصة تبلغ 45% في المنطقتين البحريتين سي آي-705 وسي آي 706 اللتين تشغّلهما شركة توتال الفرنسية".

وقالت أيضاً "إن دخول قطر للبترول ساحل العاج، على الرّغم من انخفاض أسعار النفط، يدلّ على جاذبية الحوض الرسوبي الإيفواري".

 من جهتها قالت المجموعة النفطية القطرية في بيان أن المنطقتين "تغطّيان مساحة تبلغ حوالي 3200 كيلومتر مربع، وتوفّران فرصاً لاكتشافات هيدروكربونية متعدّدة في مياه يتراوح عمقها بين 1000-2000 متر، على مسافة 35 كيلومتراً من الشاطئ".

وساحل العاج التي تعتبر منتجاً متواضعاً للنفط، مع 40 ألف برميل يومياً، أدخلت في 2015 تعديلات على قانون البترول لجذب مستثمرين جدد، وذلك بفضل عقود مشاركة الإنتاج.

وتسعى حكومته إلى تشجيع الشركات النفطية على استكشاف الحقول النفطية في مياهها على أمل زيادة الإنتاج بنسبة كبيرة. وتقع الحقول النفطية الرئيسية لساحل العاج في البحر قبالة سواحلها على مقربة من غانا.

المصدر | أ ف ب