الجمعة 22 مايو 2020 01:30 م

هاجم الناطق باسم حركة فتح الفلسطينية "إياد نصر"، التغريدات الإماراتية بحق الرئيس "محمود عباس"، ووزيرة الصحة الفلسطينية "مي كيلة"، واصفا تلك التغريدات بأنها "مسيئة للقيادة الفلسطينية، وخروج عن الأخلاق والثقافة، وانحطاط سلوكي".

جاءت تلك الإساءات عقب رفض السلطة الفلسطينية استلام مساعدات طبية من أبوظبي وصلت (إسرائيل) بطائرة إماراتية حطت دون تنسيق مسبق مع الفلسطينيين.

وعقب "نصر" على رفض الفلسطينيين استلام المساعدات الإماراتية قائلا "لدينا قيادة واحدة تمثل شعبنا وهي العنوان، وأي مساعدات خارجة هي محاولة لتمرير مخططات، وخرق للسفينة".

وندد الناطق باسم "فتح" بما اعتبره "تطبيع الإمارات علاقاتها مع (إسرائيل)"، بحسب ما نقلت الأناضول.

جاءت تصريحات "نصر" بعدما شن مغردون إماراتيون مقربون من دوائر صنع القرار عبر حساباتهم على "تويتر" هجوما على الرئيس الفلسطيني، ووزيرة الصحة تضمنت بعضها شتائم بذيئة.

وازدادت تلك الحملة شراسة بعد تصريحات لـ"مي كيلة" أعربت فيها، عن رفض بلادها استقبال مساعدات طبية من الإمارات.

وبررت "مي" عدم استلام المساعدات بالقول "لم ينسق معنا بشأن المساعدات الطبية الإماراتية، ونرفض استقبالها دون التنسيق، نحن دولة ذات سيادة يجب أن يُنسق معنا".

ومساء الثلاثاء، حطت في مطار "بن جوريون" الإسرائيلي طائرة إماراتية محملة بمساعدات للفلسطينيين لمواجهة فيروس كورونا.

وهذه الرحلة هي الأولى التي يعلن عنها بين الإمارات و(إسرائيل) اللتين لا تقيمان علاقات دبلوماسية.

 ورد مغردون فلسطينيون على تلك الحملة بهجوم مماثل انتقد الخطوات المتلاحقة للتطبيع الإمارات.

 

المصدر | الخليج الجديد + الأناضول