السبت 23 مايو 2020 02:52 م

اتهمت الحكومة اليمنية، السبت، جماعة "أنصار الله"(الحوثيين)، بإعدام قائد رفيع في الجيش، وقع أسيرا في أيديهم، بالمعارك الدائرة بمحافظة الجوف شمالي البلاد.

وأوضح المتحدث بإسم الجيش اليمني في الجوف، "ربيع القرشي"، في تغريدة عبر "تويتر"، أن "الحوثيين أعدموا قائد اللواء 161 مشاه (حسين العصيمي) الذي وقع في الأسر قبل شهر".

وأضاف "ظهر العصيمي على قناة المسيرة ( تابعة للحوثيين) وهو بصحة جيدة، لكننا تفاجئنا بوصول جثمانه يوم أمس وعليه آثار التعذيب الإجرامي".

من جهته، اتهم مدير عام مكتب وزارة الإعلام بالجوف، "يحيى قمع"، الحوثيين بحرق جثة قائد اللواء 161 بمحور الجوف باستخدام "مادة الإسيد" بعد إعدامه.

وغرد "قمع" عبر "تويتر" قائلا "الميليشيات الحوثية تقوم بتصفية الأسير العميد حسين العصيمي قائد اللواء 161 والتمثيل بجثته حرقا بالأسيد بعد وقوعه في الأسر أثناء المعارك بجبهة المهاشمة (شمال الجوف)".

ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من الحوثيين بشأن الاتهامات الحكومية.

وتشهد محافظة الجوف قتالا عنيفا، وسط محاولات للجيش اليمني التوغل باتجاه مدينة الحزم مركز المحافظة، واستعادتها من أيدي الحوثيين الذين سيطروا عليها مطلع مارس/ آذار الماضي.

 

المصدر | الأناضول