الخميس 28 مايو 2020 09:34 م

نشرت "دانا سلطانة"، عارضة الأزياء الكولومبية، المتحولة جنسيا، صورة لها خلال تقبيلها بطن زوجها المنتفخة من الحمل، الذي بلغ 8 أشهر إلى الآن.

وشاركت العارضة الصورة مع متابعيها على حسابها بـ"إنستجرام" والبالغ عددهم 219 ألف متابع، في وقت سابق من هذا الشهر.

ووفق إعلام أجنبي، فإن "سلطانة" ولدت ذكراً تحمل جينات أنثوية، ولها شكل المرأة، وحاليا تنتظر طفلا من زوجها "إستيبان لاندراو"، الذي ولد أنثى، لكن يتطابق ويتشابه جسده وشكله بالذكر.

وأفادت وسائل الإعلام، بأن الحمل في الطفل جاء بشكل طبيعي، حيث لا يزال كل من "دانا" و"إستيبان" يمتلكان أعضاء جنسية طبيعية.

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Ðanna Sultana (@dannasultana) on

وفي فترة الحمل البالغة 8 أشهر، اعتقد "إستيبان" مؤخرًا أنه يعاني من تقلصات، وربما يدخل في مخاض مبكر.

وهرع الزوجان إلى مستشفى محلي واتصلا بأسرتهما للإعداد لوصول طفلهما الصغير، غير أن الأطباء طمأنوا الزوجين بأن أعراض الحمل كانت طبيعية في الشهر الثامن من الحمل، خاصة أن طفلهم حجمه كبير، وعادا إلى المنزل.

وفي أحد مقاطع الفيديو التي تمت مشاركتها على حساب وسائل التواصل الاجتماعي، شوهدت "دانا" وهي تقبّل وتداعب بطن "إستيبان" المنتفخة بينما هو يبتسم للكاميرا.

كما نشروا صوراً لهم وهم في حديقة المنزل قبل أن يعلنا لمتابعيهم أن ابنهم سيطلق عليه "آرييل".

المصدر | الخليج الجديد + متابعات