الجمعة 29 مايو 2020 08:01 م

قال الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب"، إن الولايات المتحدة سوف تتخذ إجراءات لإنهاء المعاملة الخاصة لهونج كونج.

ولفت خلال مؤتمر صحفي، الجمعة، إلى أنه سيتم اتخاذ إجراءات ومراجعات للأعمال في هونج كونج، منها فرض عقوبات على مسؤولين صينين رداً على قرارها الأخير ضد هونج كونج.

وأقرت الصين، الخميس، قانون الأمن الوطني ضد هونج كونج، في خطوة تهدف إلى تقييد الحريات في المدينة التي شهدت احتجاجات سياسية تدعو للديمقراطية.

وهدد "ترامب" بفرض عقوبات على المسؤولين الصينيين من هونج كونج، الذين يثبت تورطهم في الإضرار باستقلال المدينة.

فيما وجه بحماية المستثمرين والشركات الأمريكية من انتهاكات الصين، مشيراً إلى البدء في دراسة الشركات الصينية المدرجة في الأسواق الأمريكية

وأكد "ترامب"، أن الصين تجسست طوال سنوات لسرقة الاختراعات الأمريكية، مشيرا إلى أن الإجراءات التي يتخذها اليوم تأتي كتحرك منه لحماية أسواق أمريكا المالية من الصين.

ومن شأن القانون الجديد، فرض عقوبات على أي "تخريب" أو غير ذلك من الأعمال التي تعد تهديدا للنظام الشيوعي، وهي خطوة يرى قادة الحراك المؤيد للديمقراطية في هونج كونج، أنها ستقضي على الوضع الخاص الذي تتمتع به المدينة.

وتدير هونج كونج شؤونها الداخلية باستقلالية، إلا أنها تتبع بكين في السياسات الخارجية والدفاعية، ويرى مراقبون أن تأثير الحكومة الصينية عليها يزداد باضطراد.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات