السبت 30 مايو 2020 07:59 ص

قتلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، صباح السبت، شابا فلسطينيا من ذوي الاحتياجات الخاصة، في البلدة القديمة بالقدس المحتلة، فيما أصيب شاب آخر بطولكرم.

وأطلقت قوات الاحتلال النار تجاه الشاب الفلسطيني (لم يتم الكشف عن اسمه بعد) قرب باب الأسباط حتى استشهد.

وقالت مصادر محلية في القدس إن جنود الاحتلال قتلوا الشاب بزعم تنفيذه عملية طعن.

وزعمت وسائل إعلام عبرية أن الشاب كان يحمل مسدسا، وبعد إطلاق النار عليه وقتله تبين أنه لا يحمل شيئا.

وذكرت أن قوات الاحتلال سارعت إلى إغلاق محيط باب الأسباط بالكامل، وكذلك أبواب البلدة القديمة، ومنعت الخروج أو الدخول إليها.

كما أصيب شاب فلسطيني آخر برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي جنوبي مدينة طولكرم (شمال الضفة الغربية المحتلة).

وأوضحت جمعية "الهلال الأحمر الفلسطيني"، أن قوات الاحتلال المتواجدة على حاجز "جبارة" العسكري أطلقت النار على شاب (31 عاما)؛ ما أدى إلى إصابته في قدمه.

وأشارت إلى أن طواقمها نقلت الشاب المصاب إلى إحدى المستشفيات لتلقي العلاج.

والجمعة، قتلت قوات الاحتلال، "فادي عدنان سمارة" (41 عاما)، وهو أب لخمسة أطفال بعد إطلاق النار عليه بالقرب من قرية النبي صالح شمال غرب رام الله، بزعم محاولته تنفيذ عملية دهس، وتبين لاحقا أنه كان في طريقه لزوجته وأطفاله.

المصدر | الخليج الجديد