الثلاثاء 2 يونيو 2020 04:01 م

قال تقرير إسرائيلي، إن مسؤولين في البيت الأبيض، طلبوا من رئيس الوزراء الإسرائيلي "بنيامين نتنياهو"، "إبطاء" عملية ضم أراض فلسطينية، بالضفة الغربية.

وأشارت القناة الإسرائيلية "13" إلى إن هذا الأمر أُثير خلال محادثة عبر الهاتف جرت، يوم الإثنين، بين "نتنياهو" وكبير مساعدي الرئيس الأمريكي وصهره جاريد كوشنر، والمبعوث الأمريكي "آفي بيركوفيتس"، والسفير الأمريكي في (إسرائيل) "ديفيد فريدمان".

وذكرت أن الأمر ذاته أُثير في لقاء بين فريدمان ووزير الدفاع الإسرائيلي، "بيني جانتس" في (إسرائيل).

وأضافت "المسؤولين الأمريكيين أرادوا الاستماع من "نتنياهو" و"جانتس"، عن مخططاتهما بشأن ضم أراض بالضفة الغربية".

ونقلت عن مسؤول إسرائيلي، لم تحدد اسمه قوله "الانطباع السائد هو أن البيت الأبيض يريد إبطاء العملية قبل اتخاذ قرار نهائي".

وأضافت القناة الإسرائيلية "نرى ما يحدث في واشنطن وغيرها من المواقع في الولايات المتحدة الأمريكية نتيجة الاحتجاجات والتراجع الاقتصادي بسبب فيروس كورونا".

وكان "نتنياهو" قد أعلن في أكثر من مناسبة أن الحكومة الإسرائيلية تريد الشروع في عملية الضم، التي ستشمل 30٪ من مساحة الضفة الغربية، في شهر يوليو/تموز المقبل.

ولكن القناة الإسرائيلية قالت "لم تقرر إدارة ترامب بعد ما إذا كانت ستمنح رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو الضوء الأخضر لعملية الضم".

وكانت القيادة الفلسطينية قد أعلنت الشهر الماضي، أن منظمة التحرير الفلسطينية في حلّ من الاتفاقيات مع (إسرائيل) والولايات المتحدة بسبب قرارات الضم الإسرائيلية.

 

المصدر | الأناضول