الخميس 4 يونيو 2020 11:54 ص

نشرت حكومة "الوفاق" الليبية مقطع فيديو يظهر حديثا من جهاز لاسلكي لأحد عناصر مليشيا "خليفة حفتر" عن معارك مطار طرابلس الدولي.

وتضمن المقطع حديثا من أحد الأشخاص، يطالب قوات "حفتر" في مطار طرابلس بحرق كل ما يعجزون عن نقله معهم من معدات عسكرية قبل فرارهم، قائلا لهم: باللهجة المحلية: "اللي ماتقدروش تطلّعوه تشو فيه النار".

فيما تضمّن مقطع فيديو آخر نشرته صفحة عملية "بركان الغضب" أيضا على "فيسبوك"، مطاردات سريعة تقوم بها قوات "الوفاق" لمليشيا "حفتر"، التي تفر هاربةً من المطار بعد وقوعه في أيدي الحكومة الليبية المعترف بها دوليا. 


والأربعاء، أعلنت قوات "الوفاق" السيطرة على مطار طرابلس.

ويخدم هذا المطار العاصمة الليبية، ويبعد عنها حوالي 27 كم، ويقع في منطقة "قصر بن غشير".

لكن تم إغلاقه وإيقاف العمل فيه منذ عام 2014؛ بسبب أضرار كبيرة لحقت به، جراء اشتباكات شهدها آنذاك، بين قوات "فجر ليبيا"، التي كانت تتبع حكومة "الوفاق"، ومليشيا الزنتان الموالية لـ"حفتر".

وجرى تحويل الرحلات الجوية إلى مطار معيتيقة الدولي بالعاصمة طرابلس.

وكبدت قوات الوفاق، في الفترة الأخيرة، قوات "حفتر" خسائر فادحة، وطردها من كافة مدن الساحل الغربي وصولا إلى الحدود مع تونس.

كما حررت قاعدة "الوطية" الاستراتيجية (غرب)، وبلدتي بدر وتيجي ومدينة الأصابعة في الجبل الغربي (جنوب غرب طرابلس).

وبدعم من دول عربية وأوروبية، تنازع قوات "حفتر"، منذ سنوات، حكومة الوفاق، على الشرعية والسلطة في البلد الغني بالنفط.


 

المصدر | الخليج الجديد