السبت 6 يونيو 2020 01:34 م

حصلت قطر على موافقة من الجمعية العمومية لمكتب الترميز العالمي GS1 بإنشاء مكتب الترميز والتتبع للمنتجات القطرية، بعد جهود ومساع مشتركة لوزارة التجارة والصناعة وبنك قطر للتنمية.

وأوضحت وزارة التجارة والصناعة، في بيان، أن دولة قطر حصلت، بالإجماع، على الرمز لـ630 للمنتجات محلية الصنع والتي يمكن تصديرها للخارج أو حتى تداولها داخل الدولة.

وتأتي أهمية هذه الخطوة في إيجاد رمز تتبع تجاري عالمي خاص لقطر، والذي توفره منظمة GS1 بتكنولوجيا تتبع للمنتجات المصنعة داخل قطر بداية من التصنيع وحتى وصول المنتج للمستهلك داخل دولة قطر وخارجها.

وأفادت الوزارة بأنه سيتم تفعيل المكتب خلال الربع الأخير من العام الجاري، وذلك من خلال التنسيق المباشر مع القطاع الخاص القطري والذي يشكل الحجر الأساسي والمستهدف من هذا المكتب.

يذكر أن مكتب الترميز العالمي GS1 هو المعني بترميز المنتجات وتتبعها حول العالم، وهي منظمة غير ربحية أنشئت في عام 1973 وتتواجد مكاتبها في أكثر من 110 دول، ويأتي مكتب الترميز والتتبع القطري كأحدث هذه المكاتب التابعة للمنظمة العالمية.

المصدر | الخليج الجديد