السبت 20 يونيو 2020 08:12 م

خاطبت النيابة العامة الكويتية البنك المركزي لتجميد الحسابات البنكية للنائب البنجالي "محمد شهيد إسلام"، وشركته، المحجوز على ذمة قضايا تتعلق بالاتجار بالبشر والإقامات وغسل الأموال، بحسب ما أعلنته مصادر مطلعة.

وكشفت مصادر مطلعة أن الرصيد المالي للشركة يبلغ نحو 5 ملايين دينار (16.24 مليون دولار) منهم 3 ملايين دينار (9.74 مليون دولار) رأس مال الشركة، بحسب ما نقلته صحيفة "القبس" الكويتية.

وأضافت المصادر أن النيابة خاطبت البنك بتجميد الحسابات حتى لا يتم التصرف فيها لأنها أصبحت محل شبهة، وستتم المطالبة باستردادها إن ثبتت التهم أمام المحاكم.

وفجرت قضية النائب البنجالي "محمد شهيد إسلام"، جدلا واسعا في الكويت، واحتجزت النيابة الكويتية 3 مسؤولين متهمين بتلقي رشى من المتهم، هم قيادي في الهيئة العامة للقوى العاملة وضابط بوزارة الداخلية ومسؤول بإحدى الشركات، على ذمة التحقيق بتهمة تلقي رشى من النائب البنجالي لتسهيل أعماله غير القانونية، وهو ما ينفيه المسؤولون.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات