الثلاثاء 23 يونيو 2020 11:33 ص

قال وزير الخارجية العماني "يوسف بن علوي"، الثلاثاء، إن سلطنة عُمان تشعر بالأسى للوضع الحالي في ليبيا.

جاء ذلك في كلمته خلال ترؤسه الدورة غير العادية لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري لبحث تطورات الأوضاع في ليبيا وتطورات سد النهضة الإثيوبي عبر الاتصال المرئي.

وأكد "بن علوي" في كلمته على روابط الأخوة التي تجمع بين الدول العربية، معربًا عن "أمله في تحقيق الإجماع والتوافق حول كافة القضايا المطروحة".

ومساء الأحد، جددت ليبيا رفضها عقد اجتماع وزاري طارئ لجامعة الدول العربية، حول الأوضاع فيها.

ويأتي هذا التطور عقب يومين من تلميح الرئيس المصري "عبدالفتاح السيسي"، إلى إمكانية تنفيذ جيش بلاده "مهام عسكرية خارجية إذا تطلب الأمر ذلك"، معتبرا أن أي "تدخل مباشر في ليبيا باتت تتوفر له الشرعية الدولية".

والجمعة رفض وزير الخارجية في حكومة الوفاق الليبية "محمد الطاهر سيالة"، دعوة مصر إلى عقد اجتماع للجامعة العربية حول ليبيا، في اتصال هاتفي مع"بن علوي".

وقال البيان إن "سيالة" أبلغ "بن علوي" أن "ليبيا هي المعنية بالاجتماع، والقاهرة لم تلتزم بالقواعد الإجرائية في الدعوة للاجتماع، باعتبار أن ليبيا لم تُستشر في ذلك".

 

المصدر | الخليج الجديد + وكالات