الثلاثاء 23 يونيو 2020 02:58 م

كشف تقرير للأمم المتحدة أن شركة "فاجنر" الروسية الخاصة نشرت نحو 1200 من المرتزقة في ليبيا، فيما وصفت موسكو التقرير بأنه "غير دقيق".

ويقاتل مرتزقة "فاجنر" في صفوف مليشيا الجنرال "خليفة حفتر"، ضد حكومة قوات حكومة "الوفاق الوطني" المعترف بها دوليا.

وعلقت وزارة الخارجية الروسية، الثلاثاء، على التقرير الأممي، زاعمة أنه "استند إلى مصادر محل شك ومعلومات غير دقيقة"، وطالبت بالتحقيق فيه.

وقال المسؤول بالخارجية الروسية "بيتر إيلشيف"، في بيان، إنه من الواضح أن بيانات التقرير "تعرضت للتزييف".

واتهم "إيلشيف" مجموعة الخبراء، التي نشرت التقرير، بـ"السعي إلى تشويه صورة سياسة موسكو في المنطقة".

لكن موسكو لم تذكر تقديرها لأعداد أو لتسليح ومهام مرتزقة فاجنر في ليبيا.

المصدر | الخليج الجديد + رويترز