تحدث "جورج نادر"، المستشار السابق لولي عهدأبوظبي "محمد بن زايد" خلال جلسة محاكمة عُوقب فيها بالسجن 10 سنوات بتهمة اغتصاب أطفال.

وطلب "نادر" الصفح أمام المحكمة الأمريكية، الجمعة، قائلا إنه "يعتذر بشدة" و"يأسف عميقا للألم والمعاناة التي تسبب بها".

وأضاف "نادر" البالغ من العمر 61 عاما أن مكوثه في السجن خلال العام الماضي كان "الأكثر صعوبة في حياته".

وتابع: "العلاقة الإنسانية الوحيدة التي أحظى بها هنا هي مع محاميي وبعض نزلاء السجن والحراس".

ولفت إلى أن أغلب أقاربه وأفراد عائلته هم في بلده الأم، لبنان.

وعبر "الفيديو كونفرنس"، خاطب أحد ضحايا "نادر" المحكمة من التشيك، قائلا إن المتهم "سرق عمره بالكامل بعد الإساءة له جنسيا".

وأضاف: "كرهت نفسي وأصبحت أشعر بالعار"، لافتا إلى وجود ذكريات مؤلمة "سيحملها معه حتى الموت".

واعترف "نادر" بإحضار الضحية إلى الولايات المتحدة عام 2000 عندما كان عمره 14 عاما.

وكجزء من الحكم الصادر بحقه سيتوجب على نادر دفع مبلغ 150 ألف دولار للضحية.

و"نادر" شاهد رئيسي في تحقيق المستشار الخاص "روبرت مولر" بشأن التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية لعام 2016.

وفي أغسطس/آب الماضي، كشفت صحيفة "نيويورك تايمز" أن الإمارات دفعت لـ"نادر" ملايين الدولارات؛ بهدف إدارة حملات مغرضة ضد قطر.

المصدر | الخليج الجديد + cnn