أعلن رئيس هيئة الترفيه السعودية مالك نادي ألميريا الإسباني، "تركي آل الشيخ"، التوقف عن الكتابة على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك".

وقال "آل الشيخ" في تدوينة على "فيسبوك": "مساء الخير.. لكل متابعي الصفحة قررت التوقف عن الكتابة في فيسبوك في صفحتي الرسمية حتى إشعار آخر.. حفظكم الله جميعا".
 

ولم يكشف "آل الشيخ" عن السبب وراء القرار المفاجئ، الذي جاء بعد يوم واحد من إعلانه التنازل عن كافة القضايا المرفوعة في المحاكم ضد النادي الأهلي.

واعتاد "آل الشيخ" استخدام حسابه في "فيسبوك"، والذي يضم أكثر من 6 ملايين متابع، للحديث في الشأن الرياضي المصري وتمرير رسائله وتعليقاته بخصوص كل ما يتعلق بالكرة المصرية.

وكان "آل الشيخ" أعلن في وقت سابق، التنازل عن جميع القضايا المرفوعة على إدارة الأهلي وأكد إغلاق هذه القضية وطلب عدم الزج باسمه في الشأن الرياضي المصري.

ومطلع يونيو/حزيران الجاري، قرر مجلس إدارة النادي الأهلي، شطب اسم "آل الشيخ" من قائمة الرؤساء الشرفيين للنادي، ومخاطبة وزير الرياضة لطلب رد جميع هداياه المالية والعينية التي سبق أن أعطاها للنادي.


وكانت ملاسنة شديدة اللهجة نشبت بين "آل الشيخ" وعضو مجلس إدارة النادي "محمد سراج الدين" على مواقع التواصل الاجتماعي، تبادلا خلالها السباب والاتهامات.

واشتعلت الأزمة مجددا بين الأهلي و"آل الشيخ" مؤخرا، بعد الحل الذي توصل له الطرفان مطلع العام الجاري والذي أسفر عن سحب الدعاوى القضائية المقدمة من "آل الشيخ" بحق بعض الشخصيات في النادي، لكن "آل الشيخ" أعلن عن عودة الخلاف مع إدارة "الخطيب" أواخر مايو/أيار الماضي.

وكان "الخطيب" نصب "آل الشيخ" رئيسا شرفيا للنادي الأهلي في 31 ديسمبر/كانون الأول 2017، قبل أن تحدث أزمة بين الجانبين أدت إلى اعتذار "آل الشيخ" عن عدم قبول هذا المنصب، قبل أن يعلن الأهلي مطلع العام الجاري عدم قبول استقالة "تركي آل الشيخ" كرئيس شرفي للنادي.

المصدر | الخليج الجديد