الخميس 2 يوليو 2020 10:30 ص

أعلنت سفارة الصين في لندن، الخميس، أن بكين ستتخذ "إجراءات مناسبة" إذا وسعت بريطانيا إمكان حصول سكان هونج كونج على جنسية المملكة المتحدة بسبب القانون حول الأمن القومي.

وقالت السفارة: "إذا غيّر الجانب البريطاني القاعدة الحالية بشكل أحادي، فهذا سيشكل قطيعة مع موقفها ومع القانون الدولي كذلك".

وأضافت: "نعارض ذلك بحزم ونحتفظ بحق اتخاذ إجراءات مناسبة".

والأربعاء، أعلنت الحكومة البريطانية أن المملكة المتحدة ستوسع حقوق الهجرة لتسهيل منح الجنسية البريطانية لسكان هونج كونج، معتبرةً أن قانون الأمن القومي الجديد الذي فرضته الصين فيها يعد "انتهاكا واضحا" لاستقلالية المستعمرة البريطانية السابقة.

وقال رئيس الوزراء "بوريس جونسون"، أمام مجلس العموم البريطاني، إن المملكة المتحدة ستنفذ تعهدها بتوسيع حقوق الهجرة لسكان المدينة، موضحا: "هذا ما سنفعله بالضبط".

وستعدل الحكومة الشروط الخاصة بجوازات سفر "بي إن (أو)"، بريتش ناشونال (أوفرسيز) أي "مواطن بريطاني-ما وراء البحار"، لتسهيلها بشكل يسمح لحامليها بالقدوم إلى المملكة المتحدة والعيش والعمل فيها؛ ما يسهل الحصول على الجنسية البريطانية في ما بعد.

كان عدد حاملي هذا الجواز في هونج كونج يبلغ 350 ألف شخص، لكنه تضاعف منذ بدء حركة الاحتجاج قبل عام.

وهناك 2.9 مليون من سكان المنطقة جميعهم ولدوا قبل 1997، يمكنهم الحصول على هذه الوثيقة.

المصدر | فرانس برس