الاثنين 13 يوليو 2020 07:55 ص

ألزمت السلطات البحرينية، القادمين إليها، بالخضوع للفحص المختبري لفيروس "كورونا"، عند وصولهم المطار، على نفقتهم الخاصة، بتكلفة تبلغ 30 دينارًا بحرينيًا (80 دولارا أمريكيا).

تبدأ هذه الإجراءات، بدءًا من الساعة 12 صباحًا من يوم الثلاثاء الموافق 21 يوليو/تموز الجاري، وفق وكالة الأنباء البحرينية.

وخصصت السلطات دفع تكلفة الفحص عبر تطبيق "مجتمع واعي"، قبل ركوب القادمين الطائرة، متجهين إلى المملكة، بما يُسهم في سرعة إنهاء الإجراءات، إلى جانب المنصات الموجودة في المطار، والتي تتيح الدفع نقدًا وإلكترونيًا بوساطة البطاقات البنكية والائتمانية.

واستثنت السلطات من ذلك أعضاء طواقم الطائرات، والدبلوماسيين، والمسافرين ضمن مهمات رسمية والعائدون من رحلات علاجية، حيث ستقوم الجهات المختصة بالطيران المدني بالتنسيق مع شركات الطيران والجهات العاملة بالمطار في هذا الخصوص.

كما أوجبت السلطات البحرينية، على القادمين الخضوع للحجر الصحي الاحترازي لمدة 10 أيام، إلى جانب ضرورة إجراء فحص انتهاء الحجر الصحي، وأن يتحمل المسافر تكلفة الفحص الثاني البالغ 30 دينارًا بحرينيًا (80 دولارا).

ووفق وزارة الصحة البحرينية، فإنه على مواطني المملكة الراغبين في السفر، التأكد من الإجراءات المعتمدة في الدول التي يتوجهون لها، كما سيتعين عليهم إقرار تحملهم المسؤولية الكاملة على ما قد يترتب على سفرهم من نفقات صحية أو علاجية أخرى، إذا دعت الحاجة أثناء وجودهم في الخارج.

كما يتحمل المواطن، حسب الوزارة، تكلفة الفحوص المختبرية لفيروس "كورونا" عند عودتهم إلى أرض المملكة، وخضوعهم للبروتوكول المعتمد، وذلك من خلال الموافقة على الإقرار الإلكتروني في تطبيق "مجتمع واعي" أو توقيع الإقرار الورقي قبل المغادرة.

وسجلت البحرين أكثر من 32 ألف إصابة بفيروس "كورونا" المستجد، توفي منهم 109 أشخاص، فيما تعافى أكثر من 28 ألفا.

المصدر | الخليج الجديد