أغلقت أسواق الأسهم الرئيسية في الشرق الأوسط على انخفاض يوم الاثنين بعد أن قادت دبي الخسائر مع تراجع معظم أسهمها العقارية.

لقطة عامة لسوق المال في دبي بالإمارات العربية المتحدة يوم 8 يناير كانون الثاني 2020. تصوير: كريستوفر بايك - رويترز.

وفي دبي، حيث كان سوق العقارات بطيئا، انخفض المؤشر العام بنسبة 0.9%، متأثرا بانخفاض 2.2% في سهم شركة إعمار العقارية و1.4% لسهم بنك الإمارات دبي الوطني.

وخفضت وكالة ستاندرد آند بورز للتصنيفات الائتمانية يوم الجمعة تصنيف إعمار إلى ‭‭‭‭BB+‬‬‬‬‬ عالي مخاطر من ‭‭‭‭BBB-‬‬‬‬.

وقالت إنها تتوقع انخفاض أرباح إعمار ما بين 30 و40% في 2020 والإيرادات الإجمالية بين 15 و20% وتعافيا جزئيا فقط في العام المقبل.

وقال بنك الاستثمار أرقام كابيتال ومقره دبي في مذكرة بحثية يوم الأحد إنه خفض السعر المستهدف لسهم إعمار للتطوير إلى 3.1 درهم، مع الإبقاء على توصية بالشراء. وانخفض سهم الشركة العقارية 1.4%.

وتراجع المؤشر السعودي 0.3% متأثرا بهبوط سهم مصرف الراجحي 11%، وعملاق النفط أرامكو 0.5%.

لكن‭‭‭ ‬‬‬سهم الشركة السعودية للأسماك ارتفع أربعة% بعد انخفاض خسائرها المجمعة إلى 15.15% من رأس المال.

وتراجع مؤشر أبوظبي 0.2% متأثرا بانخفاض 1.2% في سهم بنك أبوظبي التجاري.

وفي قطر، نزل المؤشر 0.4% مع تراجع سهم مصرف قطر الإسلامي 1.3%، في حين انخفض سهم بنك قطر الوطني، أكبر بنك خليجي، بنسبة 0.4%.

وأعلن بنك قطر الوطني يوم الأحد انخفاض أرباحه للربع الثاني بعد أن سجل مخصصات مرتفعة بشكل حاد لخسائر القروض بسبب الظروف الاقتصادية العالمية.

وخارج منطقة الخليج ، تراجع مؤشر الأسهم القيادية ببورصة مصر 0.6% مع انخفاض سهم البنك التجاري الدولي 1.7%، في حين تراجع سهم الشرقية للدخان 3.7%.

المصدر | رويترز