الثلاثاء 21 يوليو 2020 11:50 ص

نفت شركة "نتفليكس" صحة الشائعات المتداولة بشأن حصول مفاوضات بينها وبين الحكومة التركية لإيقاف إنتاج المسلسلات التركية.

وأكدت "نتفليكس" في بيان رسمي نشرته الثلاثاء، استمرارية التزامها تجاه المشتركين في تركيا وحول العالم، مشيرة إلى أنهم فخورون بالأسماء الموهوبة التي عملوا معها، ومتحمسون جدًا للمشاريع المقبلة.

وشاعت خلال الأيام الماضية أنباء عن اعتزام "نتفليكس" إيقاف إنتاج المسلسلات التركية بسبب معارضة الحكومة لمشاهد "المثلية الجنسية" وعدم توصل المفاوضات بينهما لأية نتيجة.

ونشر نائب رئيس مجلس الإدارة، رئيس قسم الترويج والإعلام في حزب العدالة والتنمية "ماهر أونال"، عبر حسابه في "تويتر" ردا على تلك الشائعات قائلًا: "شركة نتفليكس لم تلتق أيا من المسؤولين سواء في دائرة الاتصالات التابعة للرئاسة، أو مع حزب العدالة والتنمية. فما الذي يدفعهم للتفكير بالانسحاب من تركيا أنا على ثقة بأن نتفليكس ستبدي تعاونًا أكبر تظهر من خلاله حساسية أعلى تجاه القيم الثقافية والفنية في تركيا".

المصدر | الخليج الجديد + وكالات