الأربعاء 22 يوليو 2020 08:25 ص

أعلنت رئاسة شؤون الحرمين رفع ثوب الكعبة المشرفة، استعدادا لموسم الحج الاستثنائي الذي يجري هذا العام وسط تفشي جائحة فيروس "كورونا" المستجد "كوفيد-19".

ونشرت الهيئة عبر حسابها في "تويتر" مجموعة من الصور أثناء رفع كسوة الكعبة، مشيرة إلى أن هذا الإجراء جرت العادة أن يحدث سنويا.

وقال الرئيس العام لرئاسة شؤون الحرمين،  "عبدالرحمن السديس"، خلال مشاركته في فعالية رفع ثوب الكعبة، إن الهيئة أعدت "خطة استثنائية لتبديل كسوة الكعبة المشرفة لهذا العام وفق الإجراءات الاحترازية"، بسبب تفشي فيروس "كورونا" المستجد.

وفي عملية رفع كسوة الكعبة، يتم رفع الجزء السفلي من الكسوة، وهي واحدة من المراسم التي تحدث قبيل بدأ موسم الحج.

 

وتهدف الهيئة من رفع كسوة الكعبة إلى حمايتها والحفاظ على نظافتها وسلامتها ومنع العبث بها، أو تعرض الثوب لبعض الضرر، مثل "التمزق بسبب تعلق الطائفين به، إضافة إلى منع بعض الحجاج المعتقدين ببركة الكسوة".

وعملية رفع كسوة الكعبة موجودة منذ صدر الإسلام، إذ إن أستار الكعبة الجانبية كانت ترفع مع دخول وقت الحج، كعلامة للناس بدخول وقت تأدية الحج، واستمرت هذه العادة حتى الآن.

ويتم تغيير ثوب الكعبة بآخر جديد في يوم الوقوف بعرفة من كل عام، فيما يعرف بـ"كسوة العيد".

المصدر | الخليج الجديد