الأربعاء 29 يوليو 2020 06:26 م

اعتقلت السلطات الأمريكية رجلا في ولاية فلوريدا بتهمة الاحتيال، بعد أن تحصل على مبلغ 3.9 ملايين دولار على شكل قروض ضمن برنامج للأعمال المتضررة من فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، واشترى بجزء منه سيارة لامبورجيني.

جاء ذلك وفق بيان صادر عن وزارة العدل الأمريكية، حسبما نقل موقع قناة "الحرة"، الأربعاء.  

وأفاد البيان أن السلطات الأمريكية صادرت سيارة لامبورجيني رياضية قيمتها 318 ألف دولار بالإضافة إلى 3.4 ملايين دولار من حسابات بنكية تعود للمتهم الذي يدعي "ديفيد هاينز" (29 عاما).

ووجهت المحكمة لـ"هاينز" تهما تتضمن الاحتيال البنكي، والإدلاء بمعلومات كاذبة لمؤسسة مالية، بالإضافة إلى الانخراط بمعاملات لعائدات غير قانونية.

وبحسب ملف القضية، فإن "هاينز" طالب بالحصول على نحو 13.5 مليون دولار من صندوق حماية الرواتب عبر طلبات تقدم بها بالنيابة عن عدة شركات.

وتدعي الشكوى المقدمة ضده بأن الرجل تسبب بتقديم طلبات قروض احتيالية، تضمنت العديد من المعلومات الكاذبة والمضللة عن نفقات الرواتب المرتبطة بالشركات.

ووافقت المؤسسة المالية على تمويل هاينز بنحو 3.9 ملايين دولار على شكل قروض.

وبحسب بيان الوزارة، فقد "اشترى هاينز سيارة لامبورجيني هوراكان 2020 الرياضية بنحو 318 ألف دولار، وسجلها باسمه وباسم إحدى شركاته سويا".

وأضاف البيان أن الرجل قام بعد تلقيه الدعم بعمليات شراء لبضائع فارهة ولمنتجعات في منطقة ميامي بيتش.

ولم يدفع "هاينز" الرواتب التي ادعى حاجته للحصول على القروض من أجلها.

ويتوجب على الشركات بموجب القانون استخدام عائدات قروض الرواتب لتغطية دخل الموظفين، ودفع الفوائد المترتبة على العقارات والإيجارات والفواتير المتعلقة بالعمل.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات