الخميس 30 يوليو 2020 08:19 ص

كشفت مجلة "ميد" الاقتصادية أن هناك مشاريع اقتصادية خليجية مخطط لها أو قيد الإنشاء تقدر بنحو تريليون دولار، مشيرة إلى أن هذه المشاريع تواجه العديد من التحديات تفاقمت بسبب فيروس "كورونا".

جاء ذلك في تقرير للمجلة تضمن توقعاتها للنظرة المستقبلية لقطاع الإنشاءات في دول مجلس التعاون الخليجي لعام 2020، مع تحديثات تأثير فيروس كورونا خلال السنوات القادمة.

وقال التقرير إن من بين تلك المشاريع مدينة "نيوم" المستقبلية في السعودية، التي تبلغ تكلفتها 500 مليار دولار، حسب صحيفة "الأنباء" الكويتية.

وعن تلك التحديات، أشار التقرير إلى أن المقاولين والاستشاريين والمصنعين واجهوا على مدى السنوات الخمس الماضية، صعوبات شديدة وحالات من عدم اليقين نتيجة لانخفاض أسعار النفط في 2014.

كما أدت التخفيضات في الإنفاق الحكومي وتزايد العرض في أسواق العقارات الرئيسية مثل دبي إلى تقليل فرص المشاريع الجديدة وزيادة المنافسة على العمل المطروح، في حين أثر التأخر في السداد على التدفقات النقدية للشركات، وفق التقرير.

وحسب التقرير: "كان 2019 أسوأ عام لصناعة البناء في دول الخليج منذ 2012 من حيث ترسيات عقود المشاريع التي انخفضت بنسبة 9.5% عن مستويات الترسيات في 2018، وأقل بكثير من 107.5 مليارات دولار من ترسيات العقود التي أبرمت في 2013، وهو أفضل عام على الإطلاق".

وأشار إلى أن شركات البناء الخليجية كانت بحلول نهاية 2019 تتطلع بعين الأمل والتفاؤل إلى انتعاش طال انتظاره في نشاطات البناء بقيادة السوق السعودي العملاق، وكان استقرار أسعار النفط وإطلاق المشاريع العملاقة في السعودية إيذانا ببزوغ فجر جديد لقطاع البناء في دول مجلس التعاون الخليجي.

لكن هذا التفاؤل تلاشى بحلول مارس/آذار وبات واضحا أن جائحة كورونا لن تمر مرور الكرام؛ وبالتالي حولت الشركات تركيزها وجهودها إلى مجرد المحافظة على بقائها على قيد الحياة والصمود في مواجهة الأزمة.

ومما زاد الطين بلة، تضافر عمليات الإغلاق لمواجهة "كورونا"، التي عطلت سلاسل التوريد والتسليم في المواقع، مع آثار الركود الجديد في أسعار النفط في شهري مارس وأبريل/نسان؛ ما خلق من جديد تشككا حول فرص المشاريع المستقبلية.

وطبقا للأرقام الصادرة عن "ميد"، فإن هناك ما قيمته 503 مليارات دولار من مشاريع البناء والنقل في مرحلة التنفيذ عبر المنطقة، وتبلغ نسبة إنجاز هذه المشاريع في المتوسط 67%؛ مما يشير إلى أن غالبية المشاريع تجاوزت نقطة اللاعودة للمستثمرين وأنها حتما ستكتمل.

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات