الخميس 30 يوليو 2020 06:46 م

كثفت السلطات التركية من إجراءاتها في جامع آيا صوفيا الكبير بإسطنبول، تمهيدا لأداء أول صلاة عيد فيه بعد إعادة افتتاحه للعبادة، قبل أسبوع.

وقامت فرق بلدية "فاتح"، بتعقيم وتنظيف مناطق داخل وخارج مسجد آيا صوفيا الكبير، استعداداً لاستقبال عيد الأضحى المبارك.

كما جرى رش ماء الورد الذي تم إحضاره من إسبرطة على جدران وسجاد مسجد آيا صوفيا عقب انتهاء أعمال التعقيم.

وجرت تلك التجهيزات وسط انتظار حشد من الزوار أمام المسجد حتى السماح لهم بالدخول بعد الانتهاء من أعمال التعقيم.

وفي 10 يوليو/تموز الجاري؛ ألغت المحكمة الإدارية العليا التركية قرار مجلس الوزراء الصادر في 24 نوفمبر/تشرين الثاني 1934، بتحويل آيا صوفيا من جامع إلى متحف.

وبعد ذلك بيومين، أعلن رئيس الشؤون الدينية التركي "علي أرباش"، خلال زيارته آيا صوفيا أن الصلوات الخمس ستقام يوميا في الجامع بانتظام، اعتبارا من 24 يوليو/تموز الجاري.

وآيا صوفيا صرح فني ومعماري فريد، يقع في منطقة "السلطان أحمد" بمدينة إسطنبول، واستُخدم لمدة 481 سنة جامعا، ثم تحول إلى متحف في 1934، وهو من أهم المعالم المعمارية في تاريخ منطقة الشرق الأوسط.

والجمعة الماضي، أقيمت أول صلاة في الصرح التاريخي بحضور الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان"، ومشاركة قرابة 350 ألف مصلّي من داخل وخارج تركيا.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات