الأربعاء 5 أغسطس 2020 12:36 م

طالب رئيس الحكومة اللبنانية السابق، "سعد الحريري"، بإجراء تحقيق؛ لمعرفة سبب انفجار بيروت المروع، الذي أودى بحياة 100 شخص على الأقل، ونحو 4 آلاف جريح.

ودعا "الحريري" الأربعاء، إلى الاستعانة بأصدقاء من الخارج لمعرفة سبب الانفجار.

وقال من أمام ضريح والده الراحل "رفيق الحريري": "قتلوا بيروت أمس، ولا أعلم ما إذا كان سيتمّ تأجيل موعد إعلان حكم المحكمة الدولية"، بحسب "trt".

والجمعة المقبل، يترقب العالم الحكم المنتظر في اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق "رفيق الحريري" قبل 15 عاما، والمتهم فيها أشخاص من "حزب الله".

وربطت تقارير أمريكية بين الانفجار الهائل الذي ضرب بيروت مساء أمس الثلاثاء، والحكم المنتظر في اغتيال "الحريري".

وكان مصدر أمني لبناني كبير، أكد لـ"الخليج الجديد"، أن تفجير مرفأ بيروت "عمل تخريبي"، دون تعليق من السلطات.

ووفق الرواية الحكومة، تسبب في الانفجار الهائل شحنة ضخمة من مادة نترات الأمونيوم تجاوزت 2500 طن، كانت مخزنة داخل المرفأ منذ مدة.

المصدر | الخليج الجديد + trt