رفضت قاضية أمريكية الإفراج عن رجلين اتهما بمساعدة رئيس شركة نيسان السابق "كارلوس غصن" على الهرب من اليابان.

ورفضت القاضية "إنديرا تالواني" الإفراج بكفالة عن العسكري السابق بالقوات الخاصة في الجيش الأمريكي "مايكل تايلور" وابنه "بيتر" بعد أن طلبت اليابان تسليمهما.

وكان قاض آخر رفض الإفراج عنهما في وقت سابق.

وهرب "غصن" إلى لبنان الذي أمضى فيه طفولته وذلك بعد اتهامه في اليابان بالضلوع في مخالفات. وينفي غصن ارتكاب أي مخالفات.

 

ولم يرد المحامون الموكلون بالدفاع عن الرجلين الأمريكيين على طلب للتعليق حتى الآن.

ويواجه "مايكل تايلور" وابنه بيتر تهمة تنفيذ خطة معقدة لمساعدة غصن قالت القاضية إنها اشتملت على استئجار طائرة خاصة في الإمارات و"قيام بيتر تايلور بسبع رحلات إلى اليابان لمقابلة غصن عدة مرات والإعداد والمشاركة في خطة هروب غصن".

المصدر | رويترز