اعتقلت وزارة الداخلية في روسيا البيضاء (بيلاروسيا) نحو 3 آلاف شخص في احتجاجات اندلعت، أمس الأحد، في العاصمة مينسك، عقب الانتخابات الرئاسية، بحسب وزير الداخلية.

وقالت زعيمة المعارضة، "سفيتلانا تيخانوسكايا"، الإثنين، إنها ترفض الاعتراف بالنتائج الرسمية.

جاء ذلك تعليقا على إعلان اللجنة المركزية للانتخابات في وقت سابق أن الرئيس "ألكسندر لوكاشينكو" حقق فوزا كاسحا.

وجاء إعلان لجنة الانتخابات في خضم اشتباكات دامية بين الشرطة وآلاف المحتجين الذين يقولون إن الانتخابات جرى تزويرها لصالح "لوكاشينكو".

وأظهرت نتائج أولية أعلنت في وقت سابق ‮الإثنين فوز "لوكاشينكو" بنسبة 09% من الأصوات وحصول "تيخانوسكايا" على 9.9%.

وقالت "تيخانوسكايا" للصحفيين في مينسك إنها تعتبر نفسها الفائز في الانتخابات، وليس "لوكاشينكو" وإن الانتخابات شهدت تزويرا على نطاق واسع.

وقال أنصار زعيمة المعارضة إنه يجب إعادة فرز الأصوات في مراكز الاقتراع التي شهدت مشاكل.

كما عبروا عن استعدادهم لإجراء محادثات مع السلطات بشأن كيفية تحقيق انتقال سلمي للسلطة.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات